Wednesday, August 6, 2008

حاول أن تختار

هل أستطعت يوماً بأن تختارأن تقوم بكل واجباتك برضا كامل
أن تضع هدفاً ما ليتحقق وعندما تحاول أن تصل إليه أن تكون راضى بكل العواقب والمخاطر وأن تقوم بكل هذه الأمور وأنت فى رضا كامل وسعيد لأن ما يضعه الله من عواقب فى طريقك ما هى إلا خبرات متزايدة
قرأت يوماً بأن الخبرة الحقيقية هى ما نكتسبها أثناء سعينا للوصول لحلم مهم لم نتمكن من تحقيقه

بمعنى آخر كل ما نتناوله من مواقف فى حياتنا وعلى مدار اليوم ما هى إلا خبرات نتعلمها سواء مميزة وسعيدة أم سلبية ومؤذية

فهل لديك المقدرة أن تتحكم فى أن تقوم بكل تلك المهام وأنت نوعاً ما سعيد بأنك تتعلم وتكون راضى لأنك لن يصيبك غير نصيبك ودائما لابد أن نقول هل من مزيد للتعلم

كثير ما نستاق خبراتنا من كلمات حكمة أو مواقف مؤثرة وخاصة من كبار السن أو أصحاب الحكمة ورجاحة العقل فهل وصلوا جميعهم لتلك المنزلة دون التخبط كثيراً والأستمتاع أيضاً بكل محطة تم الوقوف عندها
هيا لنتذكر مواقفنا السلبية والمؤلمة ونجد فى كل منها لحظات مميزة ولها مذاق خاص مميز لا يتم نسيانه ولكننا نسينا تلك المواقف المؤلمة ولكننا نظل نتعلم ونزداد ثقل فى بناء شخصياتنا
وفى النهاية أقول كلما أزددت سعادة ورضا فى رغبتك فى أداءك مهامك أو تحقيق أهدافك كلما أستطعت الوصول للنجاح فى تحقيق ما آملت إليه
المتعة
ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء

58 comments:

واحدة مفروسة said...

ازيك يا دوبا
و الله البوست بتاعك دسم و فيه حاجات كتيره
مش عارفه اقول ايه و لا ايه
كل اللى اتقد ر اقوله اعمل ما تحب
حتى تحب ما تعمل

سلام

أبو خالد said...

أبنتي الغالية /هبة
دوما تناولك للموضوع تناول راقي يشعرني بجهد عظيم في التناول
دمتي حكيمة و عقلك راجح
دمتي واحة لراحة النفس
و ارجو الا تطول غيبتك
ياأغلي أبنة

حاول تفتكرنى said...

الخبرة الحقيقية هى ما نكتسبها أثناء سعينا للوصول لحلم

==========

الخبرة والسعي
ربط منطقي جدا فلا خبرة بدون فعل ، ولن يأتي فعلا مناسبا ناجحا إلا بخبرة تسبقه

عرض رائع لقيمة كبيرة يجمع بين السعي والنجاح والرضا

دائما يطول أنتظارنا لقلمك
تحياتي

فاتيما said...

دوبا يا قمر
مبروك على النيولوك
تحفة بجد
ناعم و فيه لمحة من القديم
أنا أصلى بموت فى الجو الشاعرى دا
بعدين البوست
فكرته جاية فى صميم
أمعاق أمعاقى الفكرية
لأنى طول الوقت بفكر فى الحكاية دى
انا عملت إيه من اللى كنت بتمناه
و لما روحت فى سكة تانية غير كدا
أنا ممكن احول دا لشىء كويس و لا مينفعشى
و أنا راضية فعلاً
و لا الرضا دا وش متنكر للأنتخةط حسب أدبيات لغة الوقت الحالى
كل دى سؤالات و ليها إجابات
برد بيها على نفسى
بإجابة واحدة فى الآخر
مكونة من كلمتين
الحمدلله
بوسيلى يسوفك العسل يا دوبى

لماضة said...

صحيح يا حماتي
احب اضيف معاكي كمان
ياريت المراره اللي اضطرينا نشربها وقت من الاوقات
نحولها لعسل يشفينا بعد كده

Yahia said...

زماااان في حد قالي ان وقت ضغط الشغل والمشاكل اللي بنمر بيها في حياتنا هي اللي بتخلينا نكتسب خبرات وهي اللي بتعلمنا.

سلام

د/اجدع بنوته said...

المتعة
ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء


بصراحه العباره دى جامده بزياااااااااده

والحمدلله كمان

انا حتى التجارب السيئه بعيشها بسعاده

ههههههههه بعيش كل دقيقه وكل خبر وكل تجربه

بسعاده

حتى وانا واقفه بين طريقين

ولازم امشى ف واحد

بكون سعيده برده

معرفش ايه كمية السلام النفسى ده

هههههههههههههههههههههه

احيانا بيبقى برود يعنى

اموااااااااااااه

الطائر الحزين said...

ان الخبرات المكتسبة التى نأخذها فى تحقيق الحلم الذى لا يتحقق هى الاكبر افادة لانه اذا تحقق الحلم وقفت الخبرات عند هذا الحد فلابد من تجدد الاحلام

ومنها المتعة فى ارتشاف الكوب كله

blue-wave said...

المتعة

ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء


الللللللللللللللللللله
تسلم ايدك

Abd Al-Rahman said...

أختى الفاضلة هبة
بجد أنا كنت فقدت الأمل ان حضرتك هتدونى تانى ، إيه الغيبة الطويلة أوى ، أتمنى ان حضرتك ماتكرريهاش تانى ، لان مدونتك من المدونات اللى بحب أدخلها دايما .
موضوعك جميل جدا ، واناأتفق معاكى فى كلامك ، لان لو كل واحد عمل الحاجة اللى بيعمها بنفس ،هو هيستفيد لانه هيبقى مستمتع فى نفس الوقت هيفيد كل اللى حواليه .
تحياتى

صوت من مصر said...

بوست هايل جدا بس ممكن يكون الرد بتاعى اغنيه تسمعيها
هى لمحمد منير واسمها السعاده ؟

ňįĝŗő said...

من ساعة ما قريت البوست ده يوم الأربع اللي فات و انا مش راضي أعلق عليه
عارفة ليه؟
أصلي مش عارف كده حسيت إنه جايلي على الطبطاب
أخذته على محمل شخصي
حسيت كده إنه بيكلمني
مع نفسي ... حسيت كأن منطوق البوست: " يا محمد هل أستطعت يوماً بأن تختارأن تقوم بكل واجباتك برضا كامل ....."
و مش رضيت أرد غير لما أكون جربت المقصود منه و لو حتى في مدة صغيرة ممكن نعتبرها عينة اختبار
و كأن القدر كان مكتوب فيه نص الإختبار
في اليومين اللي فاتوا دول واجهتني أكتر من 6-7 حاجات ممكن أعتبرها نموذج مبسط لمفهوم العقبات
و طبقت الكلام عملي
سبحان الله
حاجات أبسط و أهيف من دي قابلتني قبل كده و كنت بأقف عندها و أتشدد و أتعصب قوي و أقلب الترابيزة
لكن لما حطيت في دماغي الكلمتين دول "أن تضع هدفاً ما ليتحقق وعندما تحاول أن تصل إليه أن تكون راضى بكل العواقب والمخاطر وأن تقوم بكل هذه الأمور وأنت فى رضا كامل وسعيد لأن ما يضعه الله من عواقب فى طريقك ما هى إلا خبرات متزايدة " حسيت بمتعة الإختبار و بالمنفعة الشديدة من وراء التجربة
طبعاً المسألة مش من يوم و ليلة
بس النتيجة المبدئية بتبشر بنجاح قادم بإذن الله
علشان كده انا جيت دلوقت اعلق و اقولك

جزاكِ الله الخير كله
ربنا يبارك فيكِ و يكملك بعقلك



يلا سلام

حنين القلب said...

حمد الله على السلامه يا دوبا
وحشتينى والله
طبعا يا هبه لازم الانسان يحس بتعب وهو بيجرى وراه هدفه لان لو نفس الهدف اتحقق من غير سعى ولا متاعب مش هيكون ليه طعم ولازم برضه نتعلم من المشاكل اللى بتقابلنا طول ما احنا عايشين
دوبا عايزة اشوفك يوم التجمع فى اسكندريه انتى ويوسف وابو يوسف
يا ريت تحاولى بجد
عاااااااااايزة اتعرف عليكى واشوفك عاااااااااااااااااااااااااا

son's egypt said...

السلام عليكم
الخبرات التي نكتبسها ما هي الاتجارب عاشها الشخص في حياته
في بعض الاحيان لا يستطيع الشخص فعل كل ما يحب
ولكن عندما يعمل يكتسب الخبرة التي تفيده

shahy said...

شاغل بالك اوي موضوع الرضا دة

يابنتي هي كلمة وقلتها من زمااااااان
طول ماندي ظهرنا للترعة لآلآ مش دي معلش

السعادة في الرضا
بس الجملة دي ممتعة جدا


المتعة

ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء

تسلم ايدك يا جميلة

سلام

محمد خالد الديب said...

السلام عليكم ورحمة الله. اشد على عضديك واقول هكذا كان رسول الله ودليلي غار ثور وكيف استطاع رسول الله ان يثبت صاحبه وان يخرجه من الموقف المرتعب الى الموقف الواثق الثابت ولكن هذا لا ياتي الا بالله.اليس كذلك اخيتي.

سومه...مجنونه فى بلد عاقل said...

والله يا دوبا للاسف الشديد احنا بنحاول نحقق اهدافنا بس فى خيالنا
تحياتى ليكى سومه_87

واحد مش من الناس said...

موضوعك جامد جدا جدا جدا وكلامك بصراحه منطقى اوووووووووى لانه فعلا الواحد لو رضى عن الشىء او العمل الى هو بيعمله هتفرق معاه كتير خصوصا انه لو كن بيعملها لوجه ربنا

وبجد شكرا كتير على الموضوع الجامد ده

ولــــــــــو said...

ماشاء الله البوست ده على فكرة روعه وبجد حسيت انك تقصديني بيه من اول مرة قريته فيها وكانت بالمناسبه اول مانزل بس حاولت على اد ماقدرت اني اعمل بكلامك بس بصراحة ساعات الدنيا بتجبرنا على اننا ناخد مسار مش كنا نتمنى اننا نمشية وطالما مشينا فيه بدون رغبة صدقيني صعب جدا اننا نحاول نتناسى اننا قهرنا اننا نعمل كده
بس طبعا تبقى حاجة كويسه جدا اننا نقنع نفسنا انها مجرد خبرات بتضاف لسي في الحياة

كلامك فعلا جه ف وقته

قوس قزح said...

عايز فعلا تبقى مشاركتك مش بس كلام
و تساعد نفسك و غيرك و بلدك
تعالى شارك معنا
التفاصيل هنا

http://kouskoza7.blogspot.com/2008/08/blog-post_12.html

او هنا

http://bekyaforsale.blogspot.com/2008/08/blog-post.html

Bob said...

فعلا المفروض الواحد يحب الشئ عشان يعرف ينتج فية
وشكرا بهاء

sendbad said...

المتعة
ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء
احسنتي
دايما مواضعيك اكثر من ممتاذة
تحياتي

sahr said...

المتعة

ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء
حلوة اوي الجمله دي

حسن ارابيسك said...

سؤال كان جميل جداً ومن منطلق المنطق
هل حكماءنا وكبارنا اعطو لنا هذه الحكمة بعد تجربة طويلة في الحياة وهذا أكيد وليس بالطبع من بين سطور الحكمة في امهات الكتب وغيرها
لذلك الخبرة التي عن ناتج تجربة هي التي تلتصق بنا وتعيش عن نصيحة عابرة
تحياتي
حسن ارابيسك

Abu Shahin said...

الله بجد

بوست هايل بينم عن فكر عالى

وجملة النهاية دى حلوة جدا

تحياتى

الشنكوتي الكبير said...

بس ساعات الكاس بيبقى مر قوي
تفتكري فعلا ممكن نستمتع بلذة تذوقه
انا معاكي ان بعد مرور الوقت والأزمه تعدي ممكن تستمتع بالخبره اللي اكتسبتها لكن صدقيني خلال التجربه مبتقدريش تحسي بأي سعاده بالتجربه المؤلمه
سلااااااااااااااااااااااااااااااااام
اخوكي ايهاب

تخاريف خاصه! said...

بوست جاااااااااامد جامد جامد يا دوبا...

وخصوصا الحكمه اللى فى الاخر...

بجد تسلم ايديكِ

تخاريف خاصه! said...

بوست جاااااااااامد جامد جامد يا دوبا...

وخصوصا الحكمه اللى فى الاخر...

بجد تسلم ايديكِ

كاميليا said...

كل سنة وانتى طيبة يا جميلة

رمضان كريم
عليكى وعلي الاسرة كلها

تقبل الله منا ومنك صيامنا وقيامنا وصالح اعمالنا يارب


كفاية اجازة كده

وحشتينى اوى خالص


كل الحب

ňįĝŗő said...

هبة هانم
إزيك يا أفندم
إيه الغيبة الطويلة دي
ده تأجيز بدري بدري ولا إيه؟

كل سنة و انت طيبة و كل الأسرة الكريمة بخير و في طاعة
بلغكم الله و إياي شهر رمضان الكريم و أعاننا على الصيام و القيام على الوجه الذي يرضيه عنا

كل سنة و انت طيبة يا
دوبه


يلا سلام

harmless said...

هل أستطعت يوماً بأن تختارأن تقوم بكل واجباتك برضا كامل؟

اسال ايضا
هل استطعت ان تختار ان تكون بلا واجبات؟

المشكله ان الواجبات هى بعينها ثمن طلباتك
الذى لا يريد الواجبات فليستغنى عن الطلبات

استغنى عن دخلك وايراداتك اذا اردت ان تتخلص من واجباتك تجاه عملك

استغنى عن حب زوجك وابناءك اذا اردت ان تكون بلا واجبات نحوهم

استغنى عن الحياة اذا اردت ان تتنصل من واجباتك ناحية خالقك

اذا لم تستطع فلتأدى ما عليك برضا
فهذا احسن الاختيارات لك

Soooo said...

كل سنه واختي ام يوسف افندي بخير

انا لقيتك ولا سلمتي ولا جبتيلي الفانوس ولا اي حاجه في رغيف
قلت يا واد خليك انت العجوز وتعالى سلم انت الاول

وبالنوسبه للموضوع بتاعك
الحكمه بطبعها بتيجي من غير مانعرف .. ساعات تبصي كده تلاقي نفسك خدتي خبره في موضوع سابق واتعلمتي منها حاجه .. يقوم عقلك الباطن هو اللي يوجهك

وعلى فكره .. مش كل اللحظات المؤلمه بنقدر ننساها
في لحظات بنحس اننا عايشينها كل يوم وكل ساعه وكل ثانيه
بس مافيش في ايدنا غير اننا نسلم أمرنا لله ونقول يارب

عاجبني قوي آخر سطر

المتعة ليست في الرشفة الاخيره , بل هي السعادة المكتسبه من احتساء الكأس كله ببطء

محسساني انك فكرتي فيها وانتي بتشربي شاي خمسينه ظبط

سلامي ليوسف افندي




سلامووووووووووز

الطائر الحزين said...

كل عام انت بخير

Anonymous said...

في خلال الثلاثين عاما الماضية تعرضت مصر الى حملة منظمة لنشر ثقافة الهزيمة - The Culture of Defeat - بين المصريين, فظهرت أمراض اجتماعية خطيرة عانى ومازال يعانى منها خمسة وتسعون بالمئة من هذا الشعب الكادح . فلقد تحولت مصر تدريجيا الى مجتمع الخمسة بالمئه وعدنا بخطى ثابته الى عصر ماقبل الثورة .. بل أسوء بكثير من مرحلة الاقطاع.
هذه دراسة لمشاكل مصرالرئيسية قد أعددتها وتتناول كل مشاكلنا العامة والمستقاة من الواقع وطبقا للمعلومات المتاحة فى الداخل والخارج وسأنشرها تباعا وهى كالتالى:

1- الانفجار السكانى .. وكيف أنها خدعة فيقولون أننا نتكاثر ولايوجد حل وأنها مشكلة مستعصية عن الحل.
2- مشكلة الدخل القومى .. وكيف يسرقونه ويدعون أن هناك عجزا ولاأمل من خروجنا من مشكلة الديون .
3- مشكلة تعمير مصر والتى يعيش سكانها على 4% من مساحتها.
4 - العدالة الاجتماعية .. وأطفال الشوارع والذين يملكون كل شىء .
5 - ضرورة الاتحاد مع السودان لتوفير الغذاء وحماية الأمن القومى المصرى.
6 - رئيس مصر القادم .. شروطه ومواصفاته حتى ترجع مصر الى عهدها السابق كدولة لها وزن اقليمى عربيا وافريقيا.
ارجو من كل من يقراء هذا ان يزور ( مقالات ثقافة الهزيمة) فى هذا الرابط:

http://www.ouregypt.us/culture/main.html

فى القلب said...

المتعة
ليست لذة الرشفة الأخيرة، بل هى السعادة المكتسبة من أحتساء الكأس كله ببطء
مش ممكن الجمله دى عميقه فلسفيه قنبله

دمتى بكل حبك و أحتوائك للأخرين ويا بخت من يعيش مع رجاحع عقلك يا دوبا

كل سنه و أنتى والعائله بخير

أحمد سعيد بسيوني said...

بسم الله الرحمن الرحيم

معذرة على الخروج عن الموضوع

ولكن
نكسة مصرية جديدة
في العاشر من رمضان 1429هـ
10/9/2008
على مدونة البحر
www.ana-elbahr.blogspot.com

نشرف بزيارتكم

تحياتي

Ahmed Al-Sabbagh said...

ربنا يكرمك
بوست جميل وكل سنة وانتى طيبة

بت خيخة وأى كلام said...

عيد ميلاد سعيد يا يوسف عييييييييد ميلااااااااااااد سعيييييييييييييد
عيد ميلاد سعيد يا يوسف عييييييييييد ميلااااااااااااااد سعيييييييييييييييد

هابى بيرث داى تو يوووووووووووو
هابى بيرث داى تو يوووووووووووووووو
هابى بيرث داى تو يووووووووسف
هابى بيرث داى تووووووووو يوووووووووووووو

سنة حييييييييييلوة يا جمييييييييييييييييل
سنة حييييييييييييييييييلوة يا جمييييييييييييييييل
سنة حييييييييييييييييييييلوة يااااااااااااااااا يوووووووووووووسف سنة حيييييييييلوة يا جمييييييييييييييييييل

يلا حالا بالا بالا حيوا أبو الفصاد
هيكون عيد ميلاده الليلة أسعد الأعياد
فليحيا أبو الفصاد
هيييييييييييييييييه

هوففففففففففففف
بوووووووووووووووم

هوف دى معناها إنى بطفى الأربع شمعات
وبوم معناها إنى بفرقع البلالين

كل سنة ويوسف طيب يا دوبا الحبوبة
وكل سنة وانتى وباباه طيبين
وانا كمان طيبة
وشريف طيب
وشاهى وعيالها طيبين
بالمرة بقى
ماهو اصله عيد ميلاد
وأعياد الميلاد تحب اللمة

بوسيلى يوسف كتير
وعقبال ما تشوفيه وهو عنده اربعين سنة
وبيحتفل بإبنه
اللى عنده أربعتاشر سنة

سلام
اختك خيخة

واد غلبان said...

حا ضر هانعنش
وهاطنش
بالطبع كلنا يكره العمل
ولكننا نعلم جميعا ان العمل هو ما يشعر الانسان بفائدته
العمل تعب
هذا صحيح
والعمل راحة
هذا صحيح ايضا
وكل هذا غرييييييييب
اذن مرحبا بك فى عالم الانس
المتناقض
هانعنش
ملحوظة:انا عملت مدونة جديدة عن التصوير الفوتوجرافى
http://s0or.blogspot.com/
اتمنى زيارتك

catroz said...

عجبنى اوى البوست
خصوصا اخر حكمه
معناها حلو اوى بجد

:)

Sherif said...

سليم جدا
بل ان المتعة الحقيقية هى فى الاقتحام المحسوب دون تردد

وهى كما قلت انت ليست محطة النجاح الاخيرة وانما متعة الكفاح والتعب فى طريق الوصول اليها .. هل تدرين لماذا؟

لأنك تسيرين فى هذا الطريق والأمل أمامك .. والله نصيرك تدعينه بالتوفيق
أما بعد الوصول .. فخلاص

والحل هو فى ان توجدى هدفا تاليا .. واملا .. وهكذا تظلى مرتبطة بالله .. ومتوكلة عليه

عبده الرايق said...

ازيك يا نواره عالم التدوين معلشى كنت مشغول لشوشتى فى الضاحكون
وانتهزت فتره الاجازه بدون مرتب لاعيد على اصدقائى
كل سنه وانتى طيبه
والاسره الكريمه بخير

(احمد سكر ) said...

كل سنه وحضرتك طيبه

عيد سعيد عليكم جميعا ان شاء الله

مهند said...

السلام عليكم
عيد سعيد وكل عام وانتم بخير

مهند المصرى

الراقص مع الذئاب said...

السلام عليكم
كل عام وأنت بخير وصحة وسلامة
وفي طاعة لله عز وجل

قوس قزح said...

رضي الله عنكى وأرضاكى
وهداكى وأغناكى
وعافاكى وشفاكى
ووفقك لخير الدعاء
وأجاب لكى الرجاء
وأحبك بلا ابتلاء
وجعلك ساعية للخير
مؤثرة في الغير
وكل عام وانتى بخير

ňįĝŗő said...

هبة هانم
أخبار حضرتك يا أفندم ؟
يا رب تكوني بخير يا رب
كل سنة و حضرتك طيبة
و كل سنة و يوسف طيب
و كل سنة و الأسرة الكريمة بخير يا رب
تقبّل الله منا و منكم



يلا سلام

mohamed ghalia said...

كلما أزددت سعادة ورضا فى رغبتك فى أداءك مهامك أو تحقيق أهدافك كلما أستطعت الوصول للنجاح فى تحقيق ما آملت إليه
نعم متفق معكى تماما
فأول طريق السعادة دائما هو الرضى
تحياتى

My Hope$ said...

انت دايما يادوبا
بتدعي للسعادة

عارفة كل بوست باسلوب وطريقة وفكرة وموضوع مختلف
بس في الاخر
بتقولي
ان الدنيا دي هنعشها يعني هنعشها
يبقي لية نزعل نفسنا
هنشتغل يعني هنشتغل
يبقي لية ناخد كل حاجة بشكل تاني لما ممكن ناخدها بطريقة مبتهجة وسعيدة

الاختيار صعب
واللي يقدر يحققة اصلا
بيقي انقذ
نفسة
بس عايزة ارداة
ورضا علي النفس ومن الله
كل سنة وانت طيبة
ويوسف طيب انا شوفت عيدميلاد هههه
وعقبال يارب كدا ماييبقو ستين سنة
ههههه
وحشتيني جدا كتير
ويارب متكونيش نستيني
بوسة ليكي وليوسف كتير كتير
سلام

موناليزا said...

صدقتى والله كلامك صح جدا
تسلمى ياقمر

mostafa rayan said...

انا قرأت تعليقك عندسووو على موضوعه ( كلنا فوزي) بجد عاجبتني دماغك وطريقة تفكيرك واتأكدت من دة لما قرأت موضوعك دة
تسلملنات افكارك وكي بوردك

حنـــــــ وردهـ ـــــــــــــــــان said...

ما شاء الله حتى المدونه دوبا يعني مليانه
مدونه رااااااااائعه

الى الامام وخليك على تواصل
وانا راجعه لاني احب اقرا الكلام اللي كتبتيه كتير

حنين القلب said...

دوبا
وحشتينى اووووووووى
ايه مش ملاحظه انك اتاخرتى اوى فى نزول بوست جديد
اتمنى اقرى ليكى بوست قريب
بوسيلى يوسف
سلام

الحب كما ينبغى أن يكون said...

هذه زيارتى الاولى وبإذن الله لن تكون الاخيرة أنا أؤيدك فى كل ما قولتيه ولكن ينبغى علينا أن نتعلم من أخطائنا وكلما سقطنا يجب أن نقف على أرجلنا من جديد بالتوفيق وجزاكى الله خيراً

Hannoda said...

كلامك حقيقي جدا و أعرف ذلك بالتجربة

وياريت لو قدرنا نوصله في بدايات طريقنا مش بعد فوات الاوان

ياريت المعاني ده تدخل قلوب اللي همّ لسة في بداية اختياراتهم

للأسف الحياه بتحطنا في موقع الاختيارات المهمة و المصيرية أحيانا في حداثتنا قبل ما نفهم و نتعلم حاجات كتير

ومش عارفة الغلط منها هي ولا الغلط من مجتمعنا اللي بيعتبر الشباب صغار في عمر ماهماش فيه صغار ولا حاجة

لحد ماصدقوا انهم أصغر من القرارات و من الجدية فيه و أصغر من أنهم يفكروا في المتقبل ويحلموا بيه بواقعية مش بالخيال


يمكن تحسي ان كلامي بعد عن البوست و معناه

لكن صدقيني مرتبط بيه جدا

الخبرة
و القرار
و الاختيار
و الحلم
و العمر

كلها حاجات شديدة الارتباط بعضها

أحييكي على البوست ده و على فكرته

اقصوصه said...

الاختيار

نعمه ثمينه من الله بها علينا

فقط يجب ان نتعلم..اسعتمالها

تدوينه موفقه

دمت بخير:)

أسير الجراح said...

دوبا

مدونتك جميلة سعدت بمرورى


تقبلى مرورى

كل التقدير

اسير الجراح

مونتي بوكيه ورد said...

كان نفسي من يوم ما شوفت البوست دا من سينين طوييييييييييييييله اعلق عليه و اعبر عن احترامي واعجابي عن كل ال اتعلمته منه ودلوقتي واجب عليا اعمل دا .. واعترف انه علمني كتير اوي
ربنا يحفظك